القدّيس البار ألكسندروس كوتشتا الروسيّ (+ 1439م)

mjoa Thursday June 9, 2022 21

ترهّب القدّيس ألكسندروس منذ الفتوّة في دير Kamenni بقرب بحيرة Koubensk. ثمّ هرب من المجد إلى دير بقرب نهر Sianjema حيث أقام في المستنقعات. من جديد شوّش عليه الزوّار صمتَه ففرّ إلى مكان آخر. انضمّ إليه إثنان من تلاميذه عايشاه حتّى رقد. خلال غزوة التتار، اقتحم خمسة منهم المنسك فجاء القدّيس لاستقبالهم، فرسم إشارة الصليب وأطلقهم بسلام. كان يقتات من الخبز ومن الماء، اقتنى لنفسه أرضًا كان يزرع فيها القمح ويوزّعه على الفقراء. لمّا دنا أجَله بارك تلميذَيه وأوصاهما بالاتّضاع والصبر والمحبّة الأخويّة والاهتمام بالحجّاج وبناء كنيسة في المكان على اسم والدة أفله والقدّيس نيقولاوس. وقد رقد بسلام في العام 1439م.

0 Shares
0 Shares
Tweet
Share