تقدمة عيد ميلاد والدة الإله الفائقة القداسة وتذكار القدّيس صوزن الشهيد(+304م)

mjoa Wednesday September 7, 2022 22

sozonوُلد القدّيس صوزن في ليكاؤنية في آسيا الصّغرى في أيّام الإمبراطور ذيوكليسيانوس. كان راعيًا للأغنام، فيما نزل مرّة إلى مدينة بومبيوس في كيليكيا حيث أثار مكسيميانوس الحاكم حملة اضطهاد واسعة على المسيحيّين، دخل إلى هيكل أرتاميس فلم يجد أحدًا، فحطّم التمثال من ذهب وقطّعها قطعًا صغيرة، ثمّ وزّعها على الفقراء. وما أن اكتشف الوثنيّون الأمر حتى رفعوا الصّوت وقبضوا على عدد من المسيحيّين الأبرياء وراحوا يعذّبونهم. وبلَغ الخبر صوزن، فجاء على جناح السرعة وقال لهم انّه هو من قام بتحطيم التمثال، فقبضوا عليه وأذاقوه عذابات مرّة، حتى استشهد.

طروبارية تقدمة ميلاد والدة الإله
اليوم من أصل يسّى ومن صلب داوود، تُولد لنا مريم الفتاة الإلهية، لذلك كلّ البرية تبتهج وتتجدّد، وتفرح السماء والأرض معاً.  فيا قبائل الأمم سبّحيها، فإنَّ يواكيم يبتهج، وحنّة تعيّد صارخةً: العاقرُ تلدُ والدةَ الإله المغذيّةَ حياتَنا.

طروبارية القدّيس صوزن
شهيدك يا ربُّ بجهاده، نال منك الإكليل غير البالي يا إلهنا، لأنّه أحرز قوّتك فحطّم المغتصبين، وسحَقَ بأس الشياطين الّتي لا قوَّة لها. فبتوسّلات شهيدك صوزن أيّها المسيح الإله خلّص نفوسنا.

0 Shares
0 Shares
Tweet
Share