تذكار القدّيس الشهيد يوستس الروميّ (+ القرن الأول الميلاديّ)

mjoa Friday July 14, 2023 148

justusإنّه القدّيس يوستوس من مدينة رومية. كان جنديّاً في فوج النورمانيّين، خاضعاً لأوامر القاضي العسكريّ كلوديوس. حدث في يوم كان راجعاً فيه من حملة ضدّ البربر أنّه دخل في انخطاف ورأى صليباً كالبلّور خرج منه صوت علّمه أسرار الإيمان بالمسيح. وهكذا وبعدما عاد إلى رومية من حملته تلك، قام بتوزيع كلّ خيراته على الفقراء. وعلى الرّغم من أنّه لم يبقَ له شيء، فإنّه كان ممتلئاً فرحاً لا يوصف إذ كان في حوزته كنز الإيمان بالمسيح.
لمّا علم كلوديوس بهداية عميله دعاه ونصحه أن يفكّر مليّاً في قراره. لكن وبعد أن وجده ثابتاً في تصميمه، أرسله إلى الحاكم مغنانتيوس حاملاً له رسالة يشرح له فيها الوقائع. عمَدَ هذا الأخير إلى استجواب القدّيس فوجده لا يتزعزع في اعترافه بالمخلّص فأمَر بجلده. ثمّ غطّوا رأسه بقبّعة معدنيّة حامية ومدّوه على مشواة. وبمعونة الله، صبَر على كلّ أعمال التعذيب التي أُنزلت به ممجّدًا الله شاكراً إيّاه على نعمه. أخيراً ألقوه في أتّون محمّى، فلفظ أنفاسه دون أن تحترق شعرة من رأسه.

طروبارية القديس يوستوس الرومي

شهيدُك يا رب بجاهده، نال منك الإكليل غير البالي يا إلهنا، لأنّه أحرز قوّتك فحطّم المغتصبين وسَحَقَ بأسَ الشياطين الّتي لا قوّة لها، فبتوسّلاته، أيّها المسيح الإله، خلّص نفوسنا.

0 Shares
0 Shares
Tweet
Share