الصدق

mjoa Sunday October 18, 2009 742

موضوع ’’الصدق‘‘ منسّق وفق المنهجية الناشطة موّجه الى أسر الطفولة، الإستعداديين والثانويين.

 

الأهداف المعرفيّة والقيمية
على الأخ ان يعرف:

– الصدق مرتبط بالمحبة- السعي الى الصدق هو السعي الى محبة الله والانسان.

– الصدق هو التشبه بالله لأن الله صادق.

– أنواع الصدق: بالكلام (ان أقول دائماً الحقيقة) وبالعمل (اتصرف وفق شخصيتي)

– انواع الكذب: على الآخرين وعلى الذات

ان يتعلم الأخ

ان الصدق مرتبط بتحقيق وصايا الله. – المحبة هي مفتاح فضيلة الصدق

ان يتعلم الأخ انه احيانا الصدق قد يجعلنا نخسر مسؤولية او مرتبة دنيوية لكننا نربح محبة الله

الاثــــارة 1
سرد قصة الزوجان اللذان كذبا على الله ( حنانيا وزوجته سفيرة ) أعمال 5: 1-11

 

الاثــــارة 2
يكتب المرشد الآية التالية على لوحة

ليكن كلامك نعم نعم ولا لا وكل ما زاد على ذلك فهو من الشرير” متى 5: 37 وبعد قراءة الآية

 

يضع مجموعة من الأوراق في سلة كتب على كل منها اسم فضيلة والأخ الذي يحمل الفضيلة المتعلقة بالآية يربح جائزة رمزية

 

المــوضـوع

يعرف الصدق على انه عكس الكذب

الصدق تعبير عن كيان الانسان الحقيقي في علاقته مع الله ومع الانسان الآخر. فيظهر الشخص كما هو.

الصدق ليس فقط بالكلام أي ان اقول دائماً الحقيقة، بل بالعمل اي ان اتصرف وفق شخصيتي، دون ان أضع قناع على وجهي. اذ هناك نوعان للتعبير عن الصدق:

1-   بالكلام: اي اقول دائماً الحقيقة مهما كانت صعبة وحتى لو ستكلفني خسارة لعبة احبها او مكافأة كنت أنتظرها او منصب اطمح له

2-    بالعمل: ان اتصرف وفق شخصيتي، كما انني لا استطيع ن اقول انني احب الله ولا اطيع وصاياه، او اتكلم عن المسامحة وانا لا اسامح الآخرين اذا أساءوا اليّ.

الصدق هو التشبه بالله يقول القديس يوحنا السلمي: “الكذب يطفئ المحبة” والصدق مرتبط بشكل مباشر بالمحبة والسعي الى الصدق هو السعي الى محبة الله والآخر. لأن الله صادق، وعندما لا أكون صادق لا أوذي نفسي فقط انما أُدخل الحزن والألم في قلب الله واحطم تلك العلاقة بيني وبين الله وبيني وبين الناس.

يمكن اظهار اهمية الصدق ايضاً من خلال اظهار سوء الكذب وبشاعته:

اسباب الكذب هي:

1-   الخوف من العقاب: مثلاً عندما نأتي بدفتر العلامات هناك بعض الطلاب يخفون الحقيقة عن أهلهم خوفاً من العقاب او من حرمانهم بعض الاشياء التي يحبونها وينسون اننا بالكذب نحرم انفسننا عن محبة الله. او عندما نكسر غرض ما في المنزل خوفاً من ردّت فعل اهلنا نكذب وندعي اننا لا نعرف وبهذه الطريقة نخسر محبة الله. تصرف كهذا هو نتيجة ضعف لان الخوف ينتج من الضعف، يجب ان نتمثل بسير القديسين لانهم كانوا ابطال في الشجاعة وذلك يعود الى محبتهم الكبيرة للرب وثقتهم بوعوده، لم يخف القديسون من الاستشهاد لم يخافوا من العذاب والألم والموت لذلك لم يضطروا الى الكذب وحتى لو اضطروا ان يخسروا حياتهم الأرضية. لم يلجأوا الى الكذب ونكران السيد حتى ولو على صعيد الكلام. ألم يكن باستطاعتهم ان ينكروا المسيح بالكلام ويحتفظوا بإيمانهم بالقلب؟ لكنهم تشبهوا بسيدهم ومخلصهم يسوع وكانوا صادقين بالكلام والعمل. خسروا فرح ارضي مؤقت ليربحوا فرح سماوي لا يزول.

2-    اعطاء قيمة للذات: البعض يضطرون الى الكذب لابراز ذاتهم ولاثبات وجودهم بين البشر. وهذا يأتي من الأنانية والكبرياء، والانانية تمحو المحبة.

كما ان الكذب على صعيدين: على الذات وعلى الآخرين

يقول القديس يوحنا السلمي ان ” الكذب يطفئ المحبة” واذا كان الصدق مرتبط بتحقيق وصايا الله بحسب متى 5: 37 ليكن كلامكم نعم نعم ولا لا وكل ما زاد على ذلك فهو من الشرير. الكذب مرتبط بالشيطان بحسب يوحنا 8: 44 ” الشيطان كذاب وأبو الكذابين” .

أسئلة المناقشة:
1-   كيف يعبر الانسان الصادق عن صدقه؟ بالكلام والتصرف

2-   بمن يتشبه الانسان الصادق؟ بالله

3-   الصدق مرتبط باي فضيلة ؟ بالمحبة لأن الصدق هو السعي الى محبة الله والآخر

4-   اذا كان الله مصدر الصدق من أين يأتي الكذب؟ الشيطان هو ابو الكذابين

5-   ما هي اسباب الكذب؟ الخوف من العقاب ولاعطاء قيمة للذات

6-   ما هي المواقف اليومية التي يضطر فيها الانسان على الكذب؟

7-   اعط بعض المواقف من حياتك اليومية تبرز اهمية الصدق وما النتيجة (حتى لو كانت النتيجة سلبية)؟

الخلاصة
الانسان الصادق يسمح للمحبة ان تتوغل في قلبه

الانسان الصادق يحب الله ويطبق تعاليم الكتاب المقدس

الانسان الصادق يتذكر دائماً وعد الله الصادق له بإرسال ابنه الوحيد لكي يخلصه من الفساد.

الــربــط
ترديد صلاة التوبة للقديس افرام السرياني بشكل جماعي .

المصادر و المراجع
السلم الى الله /يوحنا السلمي   – التعاليم الروحية

0 Shares
0 Shares
Tweet
Share