عيد الظهور الإلهي و ارتباطه بأسرة الطلائع

mjoa Wednesday February 9, 2011 198

+لعبة: أيقونة الظهور والفانوس.

يكون logo أسرة الطلائع (الفانوس و الصليب) مغطى بأيقونة الظهور الإلهي. الأيقونة مقسمة مثل ال-puzzle إلى قطع.

خلف كل قطعة من الأيقونة واحد من الأسئلة التالية:

1- متى ظهر يسوع لأول مرة على أنه أحد الثالوث:

أ- في القيامة

ب- المعمودية. (هنا يطلب المرشد من أحد المشاركين التذكير بما جرى في المعمودية من خلال الأيقونة).

ج- الميلاد

2- متى اعتمد يسوع:

أ- وهو طفل

ب- في سن الثلاثين (امتياز هذا العمر باكتمال الجسم البيولوجي. والنضوج والوعي ما يجعله أكثر قبولًا عند اليهود).

 

ج- لا نعلم

 

3- ماذا سُمع من السماء في حين المعمودية: (يمكن تعقيب هذا السؤال بن يسوع فقط هو الذي سمع هذا هو ابني الحبيب أما الجموع ففكروه صوت رعد)

أ- صوت رعد

ب- صوت نسيم خفيف

ج-هذا هو ابني الحبيب الذي به سررت.

4- ماذا فعل يسوع بعد معموديته:

أ- صعد إلى السماء

ب- بدأ يعلم و يبشر

5- ما هو الشيء الأقرب الذي يشبه القديس يوحنا المعمدان:

أ- الفانوس (كان حامل للنور لم يكن هو النور بل جاء ليشهد له كما الفانوس يحمل النور).

ب- المظلة

ج- النور

6- بماذا اشتهر السابق:

أ- بصوته الجميل

ب- بجرأته (يمكن التذكير بتوبيخ السابق لهيرودس أو للفريسيين).

ج- بقامته

7- كيف استشهد يوحنا:

أ- قطع رأسه

ب- حرقًا

ج- بل سم

8- كان يعيّد قديمًا مع عيد الظهور الإلهي:

+ لعيد القدّيس يوحنّا المعمدان

++ لعيد الميلاد (ثم أصبح عيد الميلاد بدل عيد الشمس الوثني في 25 ك2 )

+ لعيد دخول السيّد إلى الهيكل

9- كانت معموديّة يوحنّا لليهود:

++ معموديّة توبة ترافقها اعتراف بالخطايا

+ معموديّة بالروح القدس

+لم يعمّد اليهود، بل عمّد يسوع المسيح فقط

 

من بعد أن تنتهي الأسئلة يظهر الفانوس خلف الأيقونة ثم يسأل المرشد لماذا برأيكم logo الطلائع هو الفانوس. ولماذا سميت الأسرة ب-“الطلائع”

ثم يجب بهذين المقطعين:

+أصل تسمية الطلائع: إن طليعة الجيش تتقدم أمامه لتشق له الطريق فتتلقى هي أشد الصدمات لتفسح المجال أمام الجيش كله. لذا ينتخب جنود الطليعة من اكثرهم شجاعة و جرأة و استعداد للتضحية.كذلك الطلائع يشقون امام أصدقائهم ليسيروا نحو الرب حاملين نوره كما كان يوحنا.هكذا و تيمّنًا بالسابق تعيّد الأسرة في يوم الظهور الإلهي.

+الفانوس: كان يضاء الفانوس في السراديب و الدهاليز حيث كان يجتمع المسيحيون لإقامة القداس.وكانت الشرطة الرومانية تبحث عنهم لتقتلهم بسبب إيمانهم المسيحي.هؤلاء كانوا يذهبون إلى الموت و يستشهدون محبة بيسوع لذا ظهر الصليب فوق الفانوس. هكذا عندما كان يرى الناس أن هؤلاء المسيحيون يحبون الرب حتى الموت كانوا يؤمنون به و ينضمون إلى كنيسته إلى أن وصل الإيمان إلينا.فكانوا هم طلائع النور في العالم.

+أكتب الصفات المشتركة بينك و بين:

يسوع

– العمر(الحرية و النضج)

– الجرأة

– القدرة على البشارة

يوحنا المعمدان

– ممهد للنور

– البنوة لله

– هو يصغر و يسوع يكبر

+تحدث عن خبرة عشتها أو موهبة و مهارة تملكها و استخدمتها لنشر النور في العالم. تقسم المجموعات إلى قسمين للعمل اليدوي: أول قسم يعد لوحة يظهر فيها رمز الطلائع وارتباطه بعيد الظهور (من وحي الموضوع) أما القسم الثاني فيعد Badge الفانوس -بلون معين لإستخدامه كرمز الفريق في الرالي.

0 Shares
0 Shares
Tweet
Share