الاستعداد للميلاد مع الأنبياء- المطران بولس (بندلي)

mjoa Tuesday April 26, 2016 88

الاستعداد للميلاد مع الأنبياء- المطران بولس (بندلي)
في مستهل الشهر الحالي وابتداء الأسبوع المنصرم عيّدت الكنيسة المقدسة لثلاثة أنبياء وهم ناحوم وحبقوق وصوفونيا ودعتنا أن نبتهل الى الله بتوسلاتهم أن يرحم نفوسنا ويخلصها.
فالأنبياء أناس مثلنا دعاهم الله أن يقولوا كلمته -هذه الكلمة التي لا ترجع الى الوراء والتي لا يمكن لأحد أن يقيّدها، فأعلنوها للناس دون خوف من الناس مهما بلغ شأنهم لأن “ضعف الله أقوى من الناس” كما يقول الرسول بولس في الرسالة الأولى الى أهل كورنثوس.

رافقوا الأجيال التي سبقت ولادة الرب يسوع المسيح ليقولوا للناس الرازحين تحت وطأة الألم والموت الناتجين عن التغرّب عن الله: لا تخافوا، لقد ابتعدتم عن الله بسبب ضعفكم البشري لكنه بدوره لا يعاملكم كما عاملتموه، ها هو يذكركم بتحننه وينحني نحوكم، ها يعطيكم آية تفوق كل الآيات التي تنتظرونها، ها العذراء تحبل وتلد ابناً ويُدعى اسمه “عمانوئيل” وتفسير الاسم هذا “الله معنا” فقد يولد لكم صبي جديد وهو الاله الذي قبل الدهور -فاستعدوا أيها الناس للقاء من يفتقدكم برحمته ويأتي كطفل مقمّت باللفائف ولكنه بالحقيقة يحمل رئاسته على كتفه فاستعدوا لتقبّل الهكم بينكم، هو لا يستكبر عليكم لأنه الاله المحب البشر.
فأهلنا لذلك أيها الرب القدوس، أهلنا أن نستقبلك بقلوب خاشعة متواضعة لكي نعيش أقوال الأنبياء فنلقاك كإله حقيقي. آمين.

مطران عكار وتوابعها
+ بولس
العدد 49 – في 7 كانون الأول  1997
الأحد الخامس والعشرون بعد العنصرة

0 Shares
0 Shares
Tweet
Share