يا سيد أرنا الرب- المطران بولس (بندلي)

mjoa Tuesday April 26, 2016 5

يا سيد أرنا الرب- المطران بولس (بندلي)
هذا كلام قاله فيليبس الرسول للسيد الرب يسوع المسيح مؤكداً حاجته الماسة الى رؤية الله الآب. فأجابه الابن الوحيد: لست بحاجة أن تنتظر طويلاً لكي تحصل على ما تبتغي، يكفيك أن تنظر اليّ لأني: “أنا في الآب والآب فيّ، من رآني فقد رأى الآب أيضاً”.

أيها الأحباء، ان الناس تلتهف أن ترى الله لأن الله وحده هو الذي يعطي معنى لحياة البشر ويجيب بتحننه العظيم على تساؤلاتهم ويعطي حلولاً صحيحة لصعوباتهم اليومية الكثيرة – يجب ان ننتبه الى السؤال المطروح ضمناً على الأقل عند كل انسان. ان عالمنا يحاول أن يعطي حلولاً على حجمه المحدود وفي منظاره الضيق -هل نحن مستعدون أن نقول لمن حولنا: انظر اليّ جيداً، انظر الى حياتي، انظر الى طريقة تصرفي، اسمع كلامي فتجد طريقاً لكي تتعرف على الله نفسه هذه هي مسؤوليتنا وقد طلب الينا الرب يسوع ان نكون “له” شهوداً حقيقيون -هل نحن مستعدون ان ننتبه الى طريقة حياتنا والى كلامنا والى تعاملنا مع الآخر لكي يجد الآخر فينا معبراً الى السيد الرب الذي هو مثلنا بحاجة ماسة اليه. نحن مدعوون لهذه الشهادة فلننتبه اليها وحينئذ في اتجاهنا نحو الله نحمل معنا اليه كل انسان تضعه عنايته في طريقنا فليؤهلنا الرب في بنعمته أن ننتبه الى مسؤوليتنا فنشير الى الرب قائلين مع يوحنا: هذا هو حمل الله الرافع خطايا العالم فيه وحده الخلاص للانسان فله نقدم المجد والاكرام والسجود الى الأبد. آمين.    

مطران عكار وتوابعها
+ بولس
العدد 46 -في 16 تشرين الثاني  1997
الأحـــد الثاني والعشرون بعد العنصرة

0 Shares
0 Shares
Tweet
Share