أحد الأيقونات – المطران بولس (بندلي)

mjoa Tuesday May 17, 2016 109

أحد الأيقونات – المطران بولس (بندلي)
اليوم هو الأحد الأول من الصوم الاربعيني المقدس وفيه نتذكر كيف ان الكنيسة المقدسة أعلنت تمسكها بتكريم الأيقونات المقدسة وربما أتيح لنا أن نشترك في زياح نقلت فيه الأيقونات المقدسة فسجدنا للسيد الرب وكرّمنا العذراء الكلية القداسة والدائمة البتولية مريم مع جميع القديسين الذين ارضوا الله منذ الدهر.

أيها الأحباء ان الأيقونة مهمة جداً في حياتنا الكنسية فالسجود للسيد أو التكريم للقديسين لا يوجهان الى مادة الأيقونة نفسها لكن الى من يقدم لنا بواستطها -نحن لسنا عبدة أصنام ولكن المادة تتقدس ككل الطبيعة بنعمة الله المقدسة فيتلألأ جمادها بجمال الاشراقة الإلهية التي ترتسم عليها فتنقلنا آنذاك الى النور الذي أتانا به الهنا فافتقد ظلمتنا ودعانا الى الإستنارة التي لا تعرف الغروب أبداً والتي لا يشوبها مساء.
الأيقونة تعبِّر عن التجسد الإلهي -ولذلك لا نستطيع أن ننظر اليها بمعزل عن البشر،
-نحن البشر المؤمنون “بأن الكلمة صار جسداً وحلَّ بيننا ورأينا مجده كمجد وحيد للآب ممتلئاً نعمةً وحقاً”، نحن مدعوون أن نكون أيقونات حية لمن أخذ طبيعتنا دون أن يتخلّى عن ألوهيته الأزلية الأبدية -نحن مدعوون أن نقول للآخرين: “تعالوا وانظروا المسيح فينا فمع كل ضعفنا البشري نحاول ان نقدمه لكم الهاً حيّاً منتصراً بنعمته على أدران الخطيئة فينا- فتشبهوا بنا كما نحن به لنعود جميعاً الى الصورة الإلهية التي رسمت منذ القديم.
-وبالوقت نفسه لا نريد أن نرى في الاخرين -كل الآخرين- الاّ أيقونة المصلوب أي أن نرى في كل البشر هذه الآلام المرتبطة بآلام “رب المجد” المصلوب طوعاً من أجل العالم أجمع. فصلبان البشر وهي كثيرة، نريد أن نرفعها الى الرب الذي نتجه بمسيرة صومنا المبارك نحو صورة من “لا صورة له” بسبب شدة الآلام التي شاركنا فيها بتنازل تحننه الذي لا يوصف.
اهَّلنا الله، لأن نصبح أيقونات للسيد نسجد له في أيقونة المرتسمة في الآخرين وهذا ما نتأمل به ونحن نهتف:
لصورتك الطاهرة نسجد أيها السيد مستمدين مغفرة زلاتنا أيها المسيح الهنا لأنك سررت أن تصعد بالجسد على الصليب لتنجي جبلتك من عبودية العدو ولذلك نهتف اليك بشكر: لقد أملأت الكل فرحاً يا مخلص اذ أتيت لتخلص العالم.

مطران عكار وتوابعها
+ بولس
العدد 10 – في 8 آذار 1998
الأحـــد الأول من الصوم
أحد الأرثوذكسية

0 Shares
0 Shares
Tweet
Share