كلمة في استقبال وفد من مطارنة اليونان – المطران بولس (بندلي)

mjoa Friday January 20, 2017 4

الكلمة التي ألقاها صاحب السيادة المتروبوليت بولس في استقبال وفد من مطارنة اليونان  أثناء زيارتهم إلى أبرشية عكار

 يوم الثلاثاء الواقع فيه 18/11/2003

“الصديق كالنخل يزهو وكمثل أرز لبنان ينمو”

أيها السادة الأجلاء نرحب بكم اجمل ترحيب في بلدنا الحبيب لبنان وفي أبرشية عكار المحروسة بالله التي لها الشرف أن تستقبلكم ولا ينسى ابناؤنا الذين تمتعوا بحسن ضيافتكم في الصيف الماضي كلَّ المحبة التي استقبلتمونا واياها بها فظهر لنا قلبكم الكبير بأجلى بيان.
لقد اجتمع معنا مسؤولون من بلدنا في مجلس النواب والوزارة الكريمة ومحافظة الشمال العزيزة وكم نقدّر وجود سفير بلدكم العزيز بيننا في هذا الحفل البهج.

اننا نبتهج كثيراً بوجودكم في ربوعنا واذ نتأمل بالآية الكريمة التي تقول ان الصدّيق “كالنخلة يزهو وكمثل ارز لبنان ينمو” نقول لكم اننا نبتغي لكم ولنا هذه الحلّة الجميلة الزاهية زهوَ الروح اي الجمال الحقيقي الذي لا تستطيع مفاسد هذا العالم مهما بلغ شأنها أن تعطله لأنه الجمال المعطى من الله للذين يحبونه هذا الجمال الذي نردده في صلواتنا عندما نقول الرب قد ملك والجمال لبس، لبس الرب القوة وتمنطق بها لأنه ثبّت المسكونة فلن تتزعزع.
أيها السادة الأجلاء نستقبلكم في لبنان الذي نطلب صلواتكم الحارة من أجله، من أجل حكامه ومن أجل أبنائه لكي ينمو برعاية الله وتشدد أبناؤه وينتصروا على الصعوبات العاصفة بشدة على المنطقة كلها، لكننا بصلواتكم نرجو أن يجعل الله رحمته تخيم علينا جميعاً.
نطلب أدعيتكم الحارة من أجل هذه الأبرشية المحروسة بالله كي يحمل أبناؤها في قلوبهم المحبة المنتصرة على الموت وعلى الخوف الناتج عنه كي يصبحوا شهوداً حقيقيين للذي مات وقام من أجل خلاص العالم له الكرامة والسجود إلى الأبد. آمين.                                     

نشرة البشارة
الأحد 23 تشرين الثاني 2003
العدد 47
الأحد الثالث والعشرون بعد العنصرة

0 Shares
0 Shares
Tweet
Share