جهاد المؤمن ومعونة الله – المطران بولس (بندلي)

mjoa Monday March 6, 2017 81

جهاد المؤمن ومعونة الله – المطران بولس (بندلي)

في مقطع من الرسالة الثانية الى تلميذه تيموثاوس، الذي سمعناه في هذا اليوم الذي هو أول يوم من الفترة المعدَّة لنا كي ندخل الصوم الأربعيني المقدس يذكر بولس الرسول تلميذه بأنه كان شاهداً عياناً لجهاده في حقل الرب وكشفت أمامه مراحل هذا الجهاد التي هي التعليم المقرون بالسيرة المطابقة له والقاصد إعلان غلبة الله وحده كون ذلك هو فحوى الإيمان الذي يحياه بيسوع المسيح يرافقه طول أناة يستند الى محبة خالصة لإلهه تتجسد في محبته لكل الإنسان دون تمييز، وهذه المحبة الشاملة التي لا تطلب ما لنفسها يلزمها صبر “لا حدود له” كي يتحمل الإنسان اضطهادات عنيفة وآلام تكاد لا توصف في القاموس البشري. هذا كله أصاب بولس في المدن والمقاطعات التي من مقاطعات آسيا الصغرى بشَّر فيها.

ولكن قتام هذه الصورة الحقيقية لمراحل وظروف جهاد المؤمن يسطع في وسطه نور إلهي إذ يعلن الرسول لتلميذه حقيقة أخرى وهي أن الرب كان معه فأنقذه من جميع الصعوبات.
ثم يتابع قوله ليذكره بأمر مهم جداً بأن لا هدنة في الجهاد الروحي “لأن جميع الذين يريدون أن يعيشوا بالتقوى في المسيح يسوع يضطهدون” مؤكداً هكذا أن الصعوبات لن تنتهي في حياة من يريد أن يسلك طريق الرب لأنه طريق ضيّق مليء بالعثرات كون الناس الأشرار يحاولون باستمرار أن يزوروا أمور الله إذ يسقطون عليه أهواءهم فيشوهونه لأنهم يريدوه على شاكلتهم، ونتيجة ذلك سيتمادون في خطاياهم وأضاليلهم تجاه أنفسهم وتجاه الآخرين لأنهم يصبحون في وضع يصدقون هم انفسهم الأكاذيب عن الله التي يبثونها للآخرين وبولس يتابع كلامه لتيموثاوس ولنا، ليظهر طريقاً تختلف عن طريق الأشرار فيطلب الرسول الإلهي منه ومنا الثبات في التعليم القويم الذي أتانا به المسنود الى الكتب المقدسة الحاوية كلمات الحياة وبالتالي يذكر تيموثاوس أنه منذ الطفولية يعرفها على يد أمه وجدته ويذكرنا بالنعمة الكبيرة التي جعلتنا نعرفها نحن أيضاً باكراً، كوننا أعطينا أن نلد في بيوت تسعى أن تحب الله، وهذه المعرفة الصميمية لها أي معاشرتها
بصدق تجعلها تفعل فينا فنصل أن نكون حكماء ليس بحكمة هذا العالم المزيفة ولكن بحكمة الله المنتصرة على كل باطل.
ألا قوانا الله لنقبل نعمته فنصل الى الخلاص بالإيمان الذي في المسيح يسوع له الكرامة والسجود مع أبيه وروحه القدوس الى أبد الدهور. آمين.

نشرة البشارة
الأحد 20 شباط 2005
العدد8

0 Shares
0 Shares
Tweet
Share