جائزة الفكر النهضوي – قراءة في فكر الأخ كوستي بندلي

Zeina Zaini Friday July 6, 2018 1263

       بعد إطلاق جائزة الفكر النهضوي – قراءة في فكر الأخ كوستي بندلي في الذكرى الرابعة لانتقاله إلى الأخدار السماويّة،  والتي تهدف إلى  نشر فكره تشجيعاً للشباب على القراءة والسعي لاكتساب ثقافة دينيّة أرثوذكسيّة تساعدهم في مجابهة التيارات المتنوّعة التي تجتاح عالمنا وتمكّنهم من إلقاء نظرة صحيحة الى الكون والإنسان ومعنى الوجود وغايته.

شارك سبعة أخوة من فرعي برسا والميناء في عرض ثلاثاً من كتبه بطريقة  Power point يوميّ الجمعة والسبت الواقع فيهما 8 و 9 حزيران 2018 ، حيث عرضت  الأخوات ساندي جرجي، ماري نور قيدوح وسهى جمّال في اليوم الأول كتابي ” صورة المسيح في الزواج والأسرة ” و ” موقف إيماني من الطائفيّة ”  أمام اللّجنة المؤلفة من الأخوة: رينيه أنطون، نقولا لوقا، إسبرانس دبس لوقا،  حميد دبس، أرجان تركيّة وندى حدّاد بِحضور قدس الأب جوزف عرب مع لفيف من أبناء الرعيّة.

      في اليوم الثاني، عرض كل من الأخوة  سارة بيطار ورامي حصني كتاب  ” موقف إيماني من الطائفيّة ” مع عرض فيديو قصير من إعداد الأخت سارة تضمّن طرح بعض الأسئلة على عدد من الأخوة حول تعريفهم للطائفيّة ودورها في الأوضاع الراهنة، موقفهم من العلمنة، مدى وجود خلفيّة طائفيّة للمشاكل في لبنان انتهاء بنظرتهم إلى الحلول المُمكنة.

كما عرضت الأخت ميشلين قطرميز كتاب ” صورة المسيح في الزواج والأسرة ” والأخ ريشارد صبوح ” كيف نفهم قصّة آدم وحوّاء”.

ومن جهتها فقد قامت لجنة التحكيم بطرح العديد من الأسئلة على المشتركين لمناقشة الإشكاليات التي تطرحها هذه الكتب، إضافة الى استماعها الى نقدهم الشخصي للكتب ومدى آنيتها ومخاطبتها للمؤمن اليوم.

 

      وقد تمّ الإعلان عن نتائج هذه المسابقة الثقافيّة الإيمانيّة مساء السبت الواقع فيه 23 حزيران 2018 حيث  فازت الأخت سهى جمّال عن الفئة العمريّة الأولى وريشارد صبّوح عن الفئة العمرية الثانية بمبلغ 750 دولاراً أميركيّاً لكل منهما وتمّ توزيع دروع تقديريّة لكافة المُشاركين كعربون شكر وامتنان عما بذلوه لإظهار فكر من بذل حياته في خدمة الكنيسة وشبابها بسلاسة وعُمق.

وكانت كلمة لرئيسة الفرع الأخت ندى حدّاد تحدّثت فيها عن أسباب وظروف إطلاق هذه المسابقة التي تهدف الى حثّ الشباب للإطّلاع على الفكر النهضوي الخلّاق لكبار المفكّرين النهضويّين في الكنيسة الأرثوذكسيّة أمثال الأخ كوستي بندلي وغيره، الذين عالجوا المشاكل الإجتماعيّة ونقلوا الإنجيل بأسلوب عصرهم مما قد يلهم الشباب في حياتهم اليوم. كما تناولت في كلمتها أبرز الأسباب التي دعت الى إختيار كتب المفكّر النهضوي الأخ كوستي بندلي للمسابقة لهذا العام.

 

     بعدها عرّفت الأخت أرجان تركية بالموقع الالكتروني الخاص للأخ كوستي بندلي costibendaly.org وكيفية الدخول إليه والإستفادة منه، فعرضت الموقع الذي يتضمن قائمة بكتبه البالغ عددها 48 مع نبذة عن كلٍ منها إضافة إلى مقالاته والتسجيلات الصوتيّة للندوات التي قدّمها والصور التذكاريّة وغيرها… وأخيراً عبّر الأخوة المشاركين في المسابقة عن الخبرة التي اغتنوا منها وقدّموا اقتراحاتهم للأعوام القادمة.

 

 

 

 

 

74 Shares
74 Shares
Tweet
Share74