اجتماعٌ للأمانة العامّة في اللاذقية

mjoa Tuesday January 29, 2019 337

بمشاركة رؤساء وممثليّ مراكز حركة الشبيبة الأرثوذكسية في لبنان وسوريا ومسؤولي الأسر واللجان انعقد اليوم السبت ١٩ كانون الثاني ٢٠١٩ اجتماعٌ للأمانة العامّة في قاعة كنيسة القديس اندراوس- اللاذقية.
بدأ اللقاء بالصلاة، بعدها رحبّت رئيسة مركز اللاذقية الاخت سحر جرحي بالأخوة وقدّمت عرضا شاملا للعمل الحركيّ في اللاذقية بكافة أوجهه.ثم كانت كلمة للأمين العام الاخ فادي نصر الذي شدد على أهميّة وحدة الكنيسة الأرثوذكسية ووحدة الكنيسة الأنطاكية التي يجسّدها المجمع المقدّس، وتشبّث الحركة، كورشة عملٍ وحدوية أنطاكية، بهذه الوحدة والاستمرار في ما يرسّخها ويصون مكانتها في ضمائر الأبناء، مستشهدًا بنصّ رسالة غبطة البطريرك يوحنا العاشر الى غبطة البطريرك المسكوني المعبّرة عن الموقف الأنطاكيّ من قضية كنيسة أوكرانيا، ولافتًا الى حرص المجمع المقدّس، برئاسة غبطة البطريرك وبكافة أعضائه، على وحدة الكنيسة الانطاكية.
ودعا الامين العام الى الاهتمام بالشباب ودعمه في مواجهة ما يواجهه، اليوم خصوصًا، مِن تحدّيات مشدّدًا على اهمية دوره في الكنيسة. واعتبر ان العالم اليوم ينجذب، أكثر فأكثر، الى الميوعة والتفاهة داعيًا إلى تجديد أنفسنا وقلوبنا.
وأشار الأخ فادي الى أنّ كنيستنا ستتغلّب على ما يواجهها من صعوبات كما تغلّبت عبر تاريخها وثبتت في وحدتها وشهادتها.
بعدها أتمّ المجتمعون البحث في جدول الأعمال الذي تناول توصيات المؤتمر الأخير وعمل وأنشطة الأسر والعمل الارشادي.كما انتقلوا بعد الظهر الى دير السيدة-بلمانا حيث استمعوا الى كلمة لرئيسة الدير الامّ ماكرينا تلاها حوار معها تناول مجمل الشؤون الكنسية والحياتية.هذا وسيشارك أعضاء الامانة العامة في القداس الالهي يوم غد الاحد الذي سيرأسه سيادة متروبوليت اللاذقية المطران أثناسيوس فهد.

0 Shares
0 Shares
Tweet
Share