خبَر من الأمانة العامّة

mjoa Thursday May 21, 2020 361

٢٠٢٠/٥/٢٠
عقد مكتب الأمانة العامة اجتماعًا الكترونيًا مساء أمس خُصّص لبحث خطة الارشاد والتربية.
بدايةً، بعد أن أوضح الأمين العام الدور الجامع للأمانة العامة في هذه الظروف المحيطة بنا، شدّدَ على أهميّة تذكير الحركيين بالبُعد الاجتماعي في هذه الفترة الاقتصادية الصعبة مذكّرًا أن العطاء الشخصيّ وتفعيل العمل الاجتماعي هو الوجه الأهم لالتزام كلّ منّا اليوم. كما أثنى على جهود أسرة الاعلام في اعداد الحلقة التي بُثَّت، “مباشرةً”، على مواقع التواصل الاجتماعي وقاربت موضوع “الكورونا” صحيّا وإيمانيًا، وأكّد على التوجّه، والأخوة الأعضاء المشاركين في المكتب، للتفكير في سبل إطلاق ورش بحث وحوار داخلي في قضايا الحريّة والطائفيّة والشأن العام وإطلالات التعبير عن مواقفنا، وغيرها من العناوين الشهادية الأخرى، خصوصًا بعد أن أخذت هذه العناوين الحيّز الأكبر من اللقاء الالكترونيّ الذي عقده مجلس مركز طرابلس، بشكل موسّع، مع الأمين العام نهاية الأسبوع الماضي.

بعدها قدّمت الأخت ندى حداد خطّة العمل الارشادية التي انطلقت من عدم إغفال أن الحركة مدعوّة ومؤتمنة على نقل الايمان بالله، الفاعل بالمحبّة، إذ ليس من حياة دون الله، وعبر ترسيخ مركزية الفرقة الحركيّة ومساندة المرشدين في بناء الشخص النهضويّ وحلقات التدريب والتنسيق الارشادي وما يوضح ارتكاز الارشاد الى المرافقة والتلمذة.
وطرحت الخطة التعاون مع “تعاونية النور” والتكيّف مع هذه الأحوال باطلالات إرشادية الكترونية ومخيّم (افتراضيّ).
وقد أجمع النقاش، بعد الاشادة بالخطة، على ضرورة التذكير الدائم بالبُعد التربويّ المتكامل للعملية الارشادية والاحاطة بهذا البُعد وبمحورية شخص المرشد في هذه العملية، والالتزام الشخصيّ للحياة في المسيح.

0 Shares
0 Shares
Tweet
Share