مناقشة ندوة : مِن القلق الى الرجاء

mjoa Monday June 1, 2020 413

٢٠٢٠/٥/٣١

“مِن القلق الى الرجاء”…

موضوع ندوة الكترونية أعدَّت لها هيئة الارشاد والتربية في الامانة العامة للحركة بإدارة الأخت ندى حداد، وعُقِدَت مساء يوم أمس السبت.
تحدث في الندوة كاهن رعية المزرعة في بيروت والأستاذ الجامعيّ المُحاضِر في علم الاجتماع الأب بولس وهبه، والأخصائية في علم النفس المدرسيّ الأخت زينة أبو الروس، وشارك فيها خمسة وسبعون شخصًا من أسرتيّ العاملين والعائلات في مراكز الحركة المختلفة في سوريا ولبنان، وأعضاء الهيئة.

في مقاربتها العلميّة للموضوع، شرحَت الأخت زينة أبو الروس مفهوم القلق ودرجاته وتأثيراته وما يعكسه من إضطراباتٍ، شارحةً ما يدفع الى تفهّمه في زمن الأزمات الكُبرى وما يفصل بين الدرجات المقبولة منه وتلك التي تستدعي اللجوء الى الطب النفسي للمعالجة. وطرحت بعض الطرق العملية التي يُنصَح باتباعها لمساعدة أنفسنا ومَن حولنا من الأشخاص القلقين.

الأب بولس وهبه شدّدَ في مقاربته الايمانيّة على الرجاء بالربّ، الذي لا يترك محبّيه، مهما بلغت معاناة الإنسان، وعلى ان يثبت الشخص في سعيه الى الملكوت بالرجوع الى الذات والتوبة وغربلة الأولويات. وأكدَّ الأب بولس على دور الجماعة المصغّرة (فرقة مثلاً) في احتضان الأخ القلق ورعايته، وبيَّن دور الأهل والعائلة في احتضان الجوانب الاجتماعية والنفسية والمعنوية والإيمانيّة لأعضائها مذكّرًا بالصلاة الفرديّة وقراءة الإنجيل وعيشه والالتزام الكنسيّ كسبل الى اقتناء سلام الربّ في القلوب.

بعد ذلك كانت أسئلة وأجوبة ونقاش.
يُذكَر أنَّه سيتّم نشر تسجيل المداخَلتين على هذا الموقع في وقت لاحِق. كما أن الندوة القادمة التي يتمّ الإعداد لها ستُخصَّص لاسرة الجامعيين حول موضوع “العلم والايمان”، وذلك خلال شهر حزيران.

0 Shares
0 Shares
Tweet
Share