شهادة إيمانيّة “عنوان اللقاء الإلكترونيّ لأسرة العاملين والعائلات في حركة الشبيبة الأرثوذكسيّة- مركز طرابلس”

mjoa Monday July 6, 2020 257
“شهادة إيمانيّة” عنوان اللقاء الإلكترونيّ الذي أقامته، على دُفعَتين، أسرة العاملين والعائلات في حركة الشبيبة الأرثوذكسيّة- مركز طرابلس، بتاريخَي ٢٠ و ٢٧ حزيران ٢٠٢٠.
إنقسم اللِّقاء إلى قسمَين: تضمّن القسم الأوّل مجموعتَي عمل، التقى فيهما الإخوة العاملون عبر تطبيق ZOOM، فناقشت إحداهما موضوع “المال في الكنيسة” والأخرى موضوع “مَن مِنَّا على حَقّ؟”.
تمحور الموضوع الأوّل حول حياة الشركة في الكنيسة بشكلٍ عامٍّ، بادارة الأخ نقولا بو شاهين، بدءًا من الأبرشيّات في بطريركيّة أنطاكية وسائر المشرق، مرورًا بالرّعايا، المؤسّسات الكنسيّة، المراكز والفروع الحركيّة، وصولًا إلى الجماعة الكنسيّة، جماعة المؤمنين. وقد قرأ المجتمعون بعض الأقوال الآبائيّة في هذا الشأن، بالإضافة إلى جزءٍ من مقال “وكان كلّ شيء بينهم مشتركًا”، من كتاب “الآن وهنا” للأب المطوّب الذكر جورج (مسّوح).
أمّا الموضوع الثاني، بإدارة الأخ نعيم سرور، فنوقش خلاله مقال “كنيسة الحصون وكنيسة الساحات” للمتروبوليت سابا (إسبر)، وقد طرح الإخوة تساؤلاتٍ عديدةً، منها: مَن ينطق بإسم الكنيسة؟ ما هي أسباب ونتائج الاختلافات في الآراء الّتي قد تسبّب انقساماتٍ حادّةٍ بعض الأحيان في صفوف المؤمنين؟ هل من أحدٍ يتّسم بالعصمة في الكنيسة؟ هل من أحدٍ لا يخطئ؟
أمّا الجزء الثاني من اللّقاء، فقد تمّ بعد أسبوع من انعقاد مجموعتَي العمل، وقد استضاف فيه أعضاء الأسرة قدس الأب رامي (ونّوس)، كاهن رعيّة القدّيس جاورجيوس – برمّانا.
تحدّث الأب رامي عن الموضوعَين المطروحَين، وشدّد على أهمّيّة التعاضد والشركة بين أبناء الكنيسة، ودعم مؤسّساتها المتعثّرة في أكثر من مكان، خاصّةً في ظلّ الوضع الاقتصاديّ المؤلم الذي يمرّ به لبنان. كما أكّد على أنَّ لا أحد غير الله وحده يتّسم بالعصمة، وأنّ كلّ إنسان مهما علت رتبته الكنسيّة يبقى بشرًا ومعرّضًا للخطأ، من هنا ضرورة  الصّلاة والرجوع إلى الجماعة عند بروز اختلاف في وجهات النّظر. وقد تحدّث الأب رامي أيضًا عن أهمّيّة المحافظة على الأبوّة الروحيّة الحقّة، التي ترشد الأبناء إلى المسيح، لا إلى الذات.
انتهى اللقاء بالصلاة وبشكر الأب رامي (ونّوس) على حديثه الشيّق وعلى الوقت الذي خصّصه للإخوة في سبيل بناء النفوس في يسوع المسيح.
66 Shares
66 Shares
Tweet
Share66