مشروع الترميم في حركة الشبيبة الأرثوذكسية

mjoa Monday September 21, 2020 397
 أَيُّهَا الأَحِبَّاءُ، إِنْ كَانَ اللهُ قَدْ أَحَبَّنَا هكَذَا، يَنْبَغِي لَنَا أَيْضًا أَنْ يُحِبَّ بَعْضُنَا بَعْضًا. (١ يوحنا ٤: ١١) سوياً نرمم ليس فقط البيوت، بل أحزان وكرامات عائلات أكثر ما تحتاجه هو الحب والكثير من الرعاية. صلاتنا للرب أن يمنحنا بركته كي نستطيع بمعونته أن نتمم أعمال المحبة ناقلين بذلك جزء من محبته للبشر كافة. كما نصلي أن يمنح الرب العالم السلام، ويبلسم كل الجروح ويمسح عن العيون كل دمعة.

0 Shares
0 Shares
Tweet
Share