القدّيس البار أفثيميوس رئيس دير فاتوبيذي ورفقته

mjoa Thursday January 4, 2024 256

 قضى القدّيس أفثيميوس غرقًا في البحر لتمسّكه بالإيمان القويم في وجه الغزاة اللّاتين الذين حطّوا في الجبل المقدّس في أواخر القرن الثالث عشر. كذلك تعرّض اثنا عشر من رهبانه للتعذيب ثمّ جرى شنقهم.

0 Shares
0 Shares
Tweet
Share