القدّيس الجديد في الشهداء جاورجيوس الصربيّ (+1515م)

mjoa Sunday February 11, 2024 197

أصل القدّيس جاورجيوس من كراتوف الصربيّة. خرَج إلى صوفيا البلغاريّة ليتفادى الوقوع في يد الأتراك، يومذاك هؤلاء كانوا يوقفون الشبّان الممّيزين لأخذهم خدمة في قصر السلطان بايزيد. عمل صائغًا وتردّد على كاهن تقيّ اسمه بطرس. لاحظه الأتراك وهو في سِنّ الثامنة عشرة، كان يتمتّع بصفات وفضائل لافتة. أحبّوا أن يجعلوه على دينهم. واجههم برباطة جأش وثبات في الإيمان بالمسيح. أغاظهم تمسّكه بربّه فخرجوا إلى القاضي مطالبين بإلقائه في السجن لأنّه حقّر دين الإسلام ورفضه. تمكّن بطرس الكاهن من التسلّل إليه وشجّعه على الثبات. ضُرب واستجوب أُعجب به القاضي وأحبّ تخليته لكنّه خشي إصرار الجماعة وإلحاحها فسلّمه إليها فعاملوه بقسوة، ضربًا وشتمًا. وكانت تصير من الكنيسة صلاة إلى الله بلجاجة من أجله. أخيرًا، أعدّ الأتراك نارًا ألقوه فيها، ولمّا بدا أنّه لم يحترق تقدّم أحد المهووسين وعاجله بضربة عصا على رأسه أودت بحياته. وقد تمكّن بطرس الكاهن وبعض المسيحيّين من إخراج جسده من النار ودفنوه بلياقة.

0 Shares
0 Shares
Tweet
Share