لقاء لمسؤولي فروع مركز جبل لبنان

mjoa Friday March 1, 2024 150

عقد مركز جبل لبنان لقاءً عامًّا لمسؤولي فروعه، يوم السّبت 24 شباط 2024، في كنيسة القدّيس جاورجيوس – بصاليم، حيث شارك فيه أيضًا إخوة وأخوات رافقوا مسؤولي فروعهم.

استُهلّ اللّقاء بفقرة حول “الوحدة الحركيّة” مع الأخ ماجد عازار حيث تحدّث فيها عن الأسس الّتي ترسّخ الإلتزام الحركيّ إضافةً إلى مختلف أوجه الوحدة في الحركة، مستندًا على أقوال ومقتطفات من كتب لبعض آباء الكنيسة.

كما شارك الإخوة والأخوات في جلسة حول “فنّ القيادة” مع المعالجة النفسيّة الأخت لوزان فرح خيرو حيث شرحت أهمّ صفات القيادة وسُبل إدارة أي فريق أو نشاط بطريقة سليمة من خلال تمارين تفاعليّة حول شخصيّات القائد.

هذا وتضمّن اللّقاء فقرة بعنوان “أنا هو الألف والياء” مع الخوريّة جورجينا دعبول حيث أضاءت وبشكل مفصّل على خصائص المسؤول مكتشف المواهب ومطلقها، والمسؤول الراعي، وكذلك على كيفيّة اختيار أي مسؤول.

بعدها، زار راعي الأبرشيّة صاحب السّيادة المتروبوليت سلوان موسي المشاركين حيث وجّه لهم حديثًا تطرّق فيه إلى معنى “المعيّة” في الكنيسة وكيفيّة تجسيدها في حياة الخدمة والمسؤوليّة مركّزًا على أهميّة السّير معًا ملتزمين هذه المعيّة. كما شدّد على حضور الله الدائم معنا، وعلى ضرورة الفرح بإيماننا وتفعيله كي يكون حيًّا.

في الختام، كان حديثًا مع رئيسة مركز جبل لبنان الأخت ندى وازن صبحيّة الّتي أشارت إلى أنّ الفرادة في الحركة تكمن في العمل والتفكير معًا، وفي تبادل الخبرات والهموم، مشدّدةً على أهميّة الإلتزام وضرورة المتابعة والتعاون والتعاضد في مختلف الشّؤون الحركيّة.

خلال اللّقاء، ناقش المشاركون هواجسهم وتطلّعاتهم، وبحثوا في كيفيّة مواجهة تحدّياتهم من أجل تحقيق الأهداف المرجوّة.

0 Shares
0 Shares
Tweet
Share