تذكار عيد جامع لرئيس الملائكة جبرائيل

mjoa Tuesday March 26, 2024 182

لهذا العيد صلة بعيد البشارة. في الكنيسة، يُحتفل في اليوم الثاني للأعياد السيديّة بعيد جامع لمَن كان أداة للعيد السيّديّ. وكان عيد جامع لرئيس الملائكة جبرائيل بعد عيد البشارة. لقد أورَدَ القدّيس بروكلّس القسطنطينيّ عن رئيس الملائكة جبرائيل أنّ اسمه يعني “الإله والإنسان”، الأمر الذي جعله مكرّسًا لإذاعة الأسرار التي أسهمت في الإعداد لتجسّد ابن الله. ذروة عمله، في هذا السياق، كانت إذاعة الفرح الذي طالع به والدة الإله. صيغة المخاطبة “افرحي!” التي أطلقها في المناسبة أضحت نموذجًا لمديح من ورثوا الخلاص وهم ساعون إلى الإقتداء، على الأرض، بنمط حياة الملائكة.

الطروبارية
أيّها المتقدّم على الاجناد السماويّين، نتوسّل إليك دائمًا نحن غير المستحقّين، حتى إنّك بطلباتِك تكتنفنا بظلّ أجنحة مجدِك غير الهيولي، حافظًا إيّانا نحن الجاثين والصارخين بغير فتور: أنقذنا من الشدائد بمّا أنّك رئيس مراتب القوّات العلويّة.

0 Shares
0 Shares
Tweet
Share