القدّيس البارّ يوسف الكييفيّ (+ القرن الرابع عشر الميلاديّ)

mjoa Thursday April 4, 2024 120

عانى من المرض سنين طوالًا، فنذَرَ أن يترهّب إن استعاد عافيته. سمِع له الربّ الإله وشفاه. دخل إلى لافرا مغاور كييف وجاهد الجهاد الحسن إلى أن رقد بالربّ مكمَّلًا بالفضائل. وهو مدفون في المغاور البعيدة.

0 Shares
0 Shares
Tweet
Share