القدّيسان البارّان قوزما المعترف، أسقف خلقيونيا، ورفيقه أوكسنديوس (+ القرن التاسع الميلادي)

mjoa Thursday April 18, 2024 167

أصل القدّيس قوزما من القسطنطينيّة. نشأ منذ الطفوليّة، على تعلّم فَنّ الفضيلة وتنقية القلب. وقد بلَغَ من الكمال درجة سامية حتّى اختير راعيًا لكنيسة خلقيدونيا. ناضَل، ببسالة، دفاعًا عن الإيقونات وإكرامها. وإذ لم يشأ أن يرضخ لضغوط قيصر جرى نفيُه. فلمّا عاد إلى كرسيّه، أبى أن يخضع للهراطقة. عانى الكثير هو ورفيقه في النسك ومعارك الإيمان القويم. وبعدما جاهد الجهاد الحسن بأعراق ودموع وأتعاب وحرمان، دخل السبت الإلهيّ ونعِم بالراحة الأبدية في السماء. أودعت رفاته في كنيسة القدّيسين الرّسل في القسطنطينيّة بجانب الرّسل والبطاركة.

0 Shares
0 Shares
Tweet
Share