القدّيس رومانوس كربنيسيون

mjoa Tuesday January 4, 2011 223

القدّيس رومانوس كربنيسيون


all_saintsكان القدّيس رومانوس رجلاً أميًّا، لكنه مسيحيًّا تقيًّا. من قرية اسمها سوبولاك القريبة من كربنيسيون اليوننيّة. حجّ إلى الأراضي المقدّسة. عرّج على دير القدّيس سابا القريب من أورشليم. سمع قراءة من كتاب أعمال الرسل فرغب بالموت استشهادًا للربّ وأطلع البطريرك ما جال في حلده فلم يشجعّه لأنّه خشي من انتقام الأتراك منه. انتقل إلى تسالونيكي حيث وقف أمام القاضي واعترف بأنّه مسيحي وقال في دين الإسلام كامًا قاسيًّا جارحًا. حكم عليه بالاشغالالشاقة لكنّ المسيحيين افتدوه. نسك في إسقط كفسوكاليفيا في الجبل المقدّس آثوس.تعهّده قدّيس اسمه أكاكيوس. حلم الشهادة كان لا يزال يدغدغه، انطلق غلى القسطنطنية حيث أغاظ الأتراك بجسارة، فأوقفوه وألقي في بئر أربعين يومًا لم يعط خلالها شيئًا من الطعام. أخرج من البئر وعُذّب ثم حكم عليه بالموت. تقدّم إلى تنفيذ الحكم بفرح كأنّه ذاهب إلى عرسه حيث تمّ قطع راسه.

 

تذكار القدّيسين ثيوبمبتوس وثيوناس والبارة سنكليتيكي

الطروباريّة
إنَّ نهر الأردن قد انكفأ راجعاً قديماً، بوشاح أليشع عند صعود إيليا، وانشقَّ الماء إلى هذه الجهة وإلى تلك، فحصَلَتْ له المادَّة الرَّطبة طريقاً يابسة، فكان ذلك رسماً للمعمودية حقاً، ألتي بها نجوز سبيل العمر الزائل. المسيحُ ظهر في الأردن ليقدِّس المياه.

0 Shares
0 Shares
Tweet
Share