عيد الميلاد – المطران بولس (بندلي)

mjoa Monday August 8, 2016 23

عيد الميلاد – المطران بولس (بندلي)
أيها الأحباء،
في هذا العيد السيدي أتوجه إلى محبتكم معايداً اياكم وعائلاتكم داعياً أن، تكون ايامكم مليئة بالفرح الإلهي.
أتذكر معكم ان فرحاً كبيراً حصل لجميع الناس في ولادة السيد الرب المتنازل الينا من علياء سمائه.
هو القدوس المولود من العذراء الدائمة البتولية مريم ينحدر الينا ولا يستحي بنا ولا بخطايانا، بل يُصِرُّ في محبة لا نستطيع أن نقدرها بمقاييسنا البشرية، أن يصبح شبيهاً باخوته أي نحن البشر جميعاً، لكي يعيد لنا الصورة الإلهية البهية التي وهبها ايانا عندما خلق الإنسان على صورته وكشبهه، واذ فقدناها بابتعادنا عنه، شاء أن يدنو منّا لكي يرتسم أمامنا البهاء الذي خصّنا به فترجع إلى حياتنا الاشراقة التي افتقدنا بها المشرق للمشارق الآتي الينا من العلاء السماوي.

اننا جميعنا مدعوون إلى نوره المقدس والانوار التي تضيء بلداتنا مدعوة أن تذكرنا بالنور الإلهي الآتي الينا فينتقل هذا النور إلى داخلنا، فيضيئنا وحينئذ تمحى ظلمتنا الداخلية فنستنير بنور الرب الآتي الينا.
أيها الأحباء أدعو لكم بهذا النور، ارجو أن نلتمسه وحده وأن نعطيه كل الاهتمام الذي يجعل وحده عيدنا عيداً مباركاً.
انني اتوسل معكم إلى طفل المذود المولود في مغارة أن يبارك حياتكم وحياة المختصين بكم وأن يقوي بالقوة الإلهية فخامة رئيس بلدنا الحبيب العماد اميل لحود مع جميع الذين يعاونوه في الحكم كي يقود بحكمته ومحبة قلبه الكبير شؤون بلدنا فيدبرها تدبيراً يرفع عن المواطنين وطأة الصعوبات الجسيمة التي يرزحون تحت ثقلها فيعيشوا بكل أمانة وطمأنينة وسلام.
كما اننا نبتهل إلى إلهنا   الآتي الينا أن يمن علينا وعلى العالم أجمع بسلامه الحقيقي بأدعية صاحب الغبطة إمام أحبارنا البطريرك اغناطيوس الرابع بطريرك انطاكية وسائر المشرق داعين أن يحفظه الرب إلى سنين عديدة معافى مديد الايام.
هذه الرسالة أوجهها إلى محبتكم داعياً لكم أن يولد المسيح حقاً في قلوبكم فتستنيروا بنوره وتحفظوا وصايا محبته، وهكذا تكونون عيدتم حقيقة لعيد ميلاد ربنا وإلهنا ومخلصنا يسوع المسيح له المجد والكرامة والسجود مع أبيه الأزلي وروحه القدوس إلى الأبد. آمين.    
العدد 52 – في 26 كانون الأول 1999
ألأحد بعد الميلاد

0 Shares
0 Shares
Tweet
Share