الكنز الحقيقي – المطران بولس (بندلي)

mjoa Thursday March 9, 2017 15

الكنز الحقيقي – المطران بولس (بندلي)

يلفتنا في مقطع أعمال الرسل الذي رتبته الكنيسة المقدسة لهذا الأحد كيف أن موالي الجارية العرافة التي أسكتها بولس باسم الرب يسوع المسيح اعتبروا أنهم خسروا بذلك رجاء مكسبهم المادي ولذلك أمسكوا بولس وسيلا وجروهما الى السوق، الى الحكام، طالبين الحكم عليهم بالموت. لكن تدبير الرب أوصل حافظ السجن الموصى بحراستهما الى مكسب آخر يفوق المكاسب المادية بما لا يقاس إذ اهتدى الى الإيمان بالرب يسوع المسيح وذلك بعد إنقاذ حياته من الموت عندما ناداه بولس بصوت عظيم قائلاً لا تفعل بنفسك شيئاً رديّاً لأن جميعنا ههنا (أع28:16).

أيها الأحباء إن المكسب العظيم حصل عليه السجّان عندما أجابه بولس: “آمن بالرب يسوع المسيح فتخلص أنت وأهل بيتك” (أع31:16) هذا الإيمان الذي جعله أي السجان “يعتمد في الحال هو والذين معه أجمعين” (اع33:16) وبعد ذلك دفعه الى “التهليل مع جميع بيته اذ كان قد آمن بالله” (اع34:16).

هذا هو الكنز الذي تكلم عنه الرب يسوع عندما قال: “لا تكنزوا لكم كنوزاً على الأرض حيث يفسد السوس والصدأ وحيث ينقب السارقون ويسرقون بل اكنزوا لكم كنوزاً في السماء حيث لا يفسد سوس ولا صدأ وحيث لا ينقب سارقون ولا يسرقون”
(مت19:6-20).

نحن أمام اختيار مهم للغاية يتلخص بهذا السؤال أين نريد أن يكون كنزنا؟

هل على الأرض حيث يُسرق منا أو يتبدد أو عند الرب الناهض من بين الأموات حيث يحفظ بكل أهميته وعظمته إذ لا يفسد ولا يسرقه سارق؟ الا ألهمنا الله على حسن الاختيار لكي يكون قلبنا حيث كنزنا في السموات ونتهلل فرحين ممجدين الإله القدوس المبارك الى الأبد. آمين.

نشرة البشارة
 
الأحد 5 حزيران 2005
العدد 23

0 Shares
0 Shares
Tweet
Share