القدّيس البارّ مكاريوس العجائبيّ الروسيّ (+1483م)

mjoa Sunday March 17, 2024 46

من إحدى عائلات النبلاء في تفير، مال منذ الصغر إلى الحياة الرهبانيّة لكنّ أهله قاوموه وأرغموه على الزواج. اتّفق مع زوجته أنّه إذا مات أحدهما امتنع الآخر عن الزواج وينصرف إلى الحياة الرهبانيّة. فمباشرة بعد وفاة زوجته ووالدَيه وزّع ثروته على الفقراء وترهّب في دير كلوبوكوفو واتّخذ اسم مكاريوس. كان مطيعًا للجميع متواضعًا، وبعد سنوات حصَل على بركة رئيسه ليتنسّك وهناك تحلّق حوله عدد من التلاميذ فاستحال معتزله ديرًا. استبدّت الغيرة بمالك الأراضي المجاورة للدير واسمه كولياغ فلاحق القدّيس بإزعاجات متواصلة حتّى صمّم أن يصفّيه إن لم يبلغ منه المأرب، وعندما أصيب بمرض طلب من القدّيس المسامحة، ولمّا استرد عافيته سلك بأمانة لافتة، كما وهب للقدّيس أراضيه. عاش القدّيس مكاريوس إلى الحادية والثمانين من عمره لم يشأ التخفيف من أسهاره وصلواته رغم المرض الذي أصابه. وإذ أشرف على النهاية دعا تلاميذه وباركهم وأسلَم روحه.

0 Shares
0 Shares
Tweet
Share