القدّيس ألكسي متروبوليت كييف – فلاديمير وكلّ روسيا (+1378م)

mjoa Monday February 12, 2024 168
alexis_moscowالقدّيس هو رئيس كهنة بارز في الكنيسة الروسيّة. عاش في زمن الاحتلال المغوليّ. نشأ في عائلة من الأشراف. تلقّى قسطًا وافرًا من علوم زمانه. أتقن اليونانيّة ونقل الإنجيل إلى السلافيّة. أضحت ترجمته أساس الطبعة السلافيّة اللّاحقة. جمع التُّقى إلى محبّة الكلمة الإلهيّة إلى الصلاة. ترهّب في سِنّ العشرين في أحد أديرة موسكو. عرَفَ القدّيس سرجيوس رادونيج وصادقَه من خلال استفانوس، أخ القدّيس سرجيوس. استفانوس كان راهبًا في الدير عينه الذي كان فيه ألكسي. لاحظَه المتروبوليت ثيوغنوسطوس وجعله ممثّلًا له في فلاديمير، الكرسيّ القانوني لمتروبولية روسيّا. أبدى ألكسي قدرة فائقة على تعاطي القضايا الكنيسة. شاءه ثيوغنوسطوس خلفًا له. بعد وفاة هذا الأخير أمضى فترة في القسطنطينيّة لدى البطريرك فيلوثاوس القدّيس. أُعطي لقب متروبوليت كييف – فلاديمير وكلّ روسيا. مرّت الكنيسة في زمانه بفترة حرِجة وكانت منقسمة على نفسها بسبب الصراع بين أمير موسكو من جهة وملك بولونيا وأمير ليتوانيا من جهة أخرى. زارَ خان التتار مرّتَين، في المرّة الأولى شفى امرأة الخان بصلاته فصار عزيزًا في عينيه، وفي المرّة الثانية ليتوسّط للشعب الروسيّ بعدما غضب الخان عليه، وليضمن حرّية الكنيسة. كان مشجّعًا للحياة الرهبانيّة وأسّس ديرًا جديدًا. شاء أن يكون القدّيس سرجيوس رادونيج خلفًا له لكنّ هذا الأخير امتنع تواضعًا. رقد بسلام بالربّ في السنة 1378م، لم يبلَ جسده عبر الزّمن وهو ماثل اليوم في كاتدرائيّة الظهور الإلهيّ في موسكو.
0 Shares
0 Shares
Tweet
Share